بالصور.. قصة البطل "محمد طلعت السباعي" الذي جسده رامز أمير

كشف الفنان رامز أمير، عن قصة حياة البطل المصاب النقيب "محمد طلعت السباعي" الذي أصيب في كمين البرث مع البطل الشهيد أحمد المنسي، والذي يجسد دوره خلال أحداث مسلسل "الأختيار" الذي يعرض حالياً ضمن موسم دراما رمضان الجاري.
وكتب رامز أمير: "البطل المصاب النقيب "محمد طلعت السباعي" من مواليد محافظة الشرقية، تخرج في يوليو ٢٠١٤ من الكلية الحربية ليستلم عمله في العريش بشمال سيناء في الكتيبة ١٠٣ صاعقة، تتلمذ علي يد القائد رامي حسنين وتعلم منه فنون ومهارات القتال ومن بعده المقدم أحمد منسي الذي خلف رامي في قيادة الكتيبة".
وأضاف رامز: "أصيب السباعي في كمين البرث مع منسي ففي وقت المعركة كان السباعي في مرور علي أفراد الكمين للتأكد من جاهزيتهم، ولما ألتقطت إشارات التكفريين وأنهم على وشك الاقتراب من الكمين هرول سباعي ونبه الأبطال وتأكد أن الكل في وضع الاستعداد ومع بداية المعركة بدأ في مواجهة التكفريين الذين بلغ عددهم اكثر من 150 تكفيرى وكانوا يريدون منسي وجنوده بالاسم".
واختتم رسالته قائلاً: "ظل السباعي يدافع عن كتيبته في المعركة إلى أن أصيب بطلقات وشظايا عديدة كان آخرها التي تلقاها في كف يده فانفصلت شرايينها وأصابع كفه، ليتناول سلاحه بالكف الآخر ويكمل سد السلم المؤدي للدور العلوي في المنزل الذي جرت فيه المعركة، بل ويستمر في ضرب القنابل اليدوية رغم إصابته بتهتك في الأذن ونزيفه المستمر، فظل يقاتل بشراسة ليمنع وصول التكفريين للدور العلوي الذي تتواجد به جثث زملائه في الكتيبة، مقاتل بينزف من كل حتة و صوابعه انفصلت عن ايده لكن فضل مقاوم عشان يحمى العساكر و يدافع عن الارض، وقف راجل عشان الكلاب دول ميخدوش جثث زمايله يمثلوا بيها"، وذلك عبر صفحته الرسمية بموقع تبادل الصور الشهير إنستجرام.


التعليقات