بالتفاصيل.. قصة الجثة التى عثر عليها مزارع فيلا نجلاء فتحى

عادت الفنانة نجلاء فتحي للأضواء مرة آخري ولكن ليس من خلال عمل فني بل من خلال إثارة الجدل بعد العثور علي جثة مقتولة قرب فيلتها في الفيوم، وتصدرت مؤشرات بحث جوجل في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس.

وبدأت القصة عندما عثر شخص يدعى عم رمضان والذي يعمل مزارع في فيلا نجلاء فتحي، على جوال مغلق يطوف فوق المياه التى يروي منها زرعه، والقادمة من ترعة سنورس بمدينة الفيوم، ودفعه فضوله إلى فتح الجوال ليعرف ما بداخله، ظنا منه أنه قد يكون ملابس أو لعب أطفال، وكانت المفاجأة التي أذهلت عم رمضان وجعلته يصطدم بما شاهده داخل الجوال.

وجد جثة لفتاة فى العقد الثالث من عمرها، قتيلة ومخنوقة ولسانها خارج فمها وعيناها جاحظتان، فترك أرضه وهو يصرخ: "قتيلة يا جدعان".


التعليقات