"سبورتريه".. مشروع تخرج طلاب إعلام لتسليط الضوء على أبطال الظل

أطلق 18 طالب وطالبة في الفرقة الرابعة بكلية الإعلام جامعة القاهرة، شعبة اللغة الإنجليزية حملة توعوية بعنوان «سبورتريه» كمشروع تخرج يهدف إلى التعريف بالرياضات المختلفة ودعم لاعبيها وأبطالها.

قام الفريق باختيار الفكرة بسبب دعم الشباب لكرة القدم، وإهمال أبطال الألعاب الفردية والجماعية الأخرى، ومنهم من حقق إنجازات عديدة ورفع اسم مصر في البطولات الكبرى.
تكمن رؤية الحملة في الوصول إلى مجتمع مصري داعم للرياضات المختلفة ومشجع لأبطالها الذين يحققوا انجازات كبيرة تدون بأسم الرياضة المصرية ولكن لا يعلم عنها الكثيرون لقلة الاهتمام بها.
وبدأت الحملة الاجتماعية على مواقع التواصل الاجتماعي بدابة من شهر اكتوبر، وتنوعت أنشطتها بين التعريف بالرياضات المختلفة وقوانينها وطريقة ممارستها، إلى جانب إلقاء الضوء على إنجازات عدد من أبطال الظلام، وتقديم الدعم المعنوي لهم.
وقالت ياسمين فهمي، إحدى الطالبات المشاركات في الحملة: بدأنا شغل من شهر 10 ومن ذلك الوقت كلنا نعمل سويًا ونحن مؤمنين بأهمية ما نفعله وهو ما جعلنا نواصل العمل في مثل هذه الظروف التي يمر بها العالم خاصة بعد انتشار وباء كورونا لننتج أفضل ما في الإمكان.
فيما أوضح محمد كمال، نتمنى أن ننظر إلى هؤلاء الأبطال بنظرتنا للاعبي كرة القدم، فجميعهم يصنع الإنجاز ويسحتقون منا أن نمنحهم الدعم المعنوي الكافي الذي لم يجدوه طوال الفترة الماضية.


التعليقات