القضاء الأمريكى يصدم السودان بشأن تعويضات تفجيرى كينيا وتنزانيا.. أعرف التفاصيل

رفض قضاة المحكمة العليا الأمريكية اليوم الاثنين، قبول الطعن على حكم محكمة الاستئناف الاتحادية الخاص بتعويض عن قتلى ومصابي تفجيرى السفارتين الأمريكيتين فى كينيا وتنزانيا اللذين نفذهما تنظيم القاعدة وذلك بعد أن أثبتت محكمة أدنى درجة تواطؤ السودان فى التفجيرين.
يعد الطعن هو أحدث تحرك للسودان، الذى قال في الأوراق إنه دولة فقيرة تمزقها الحرب الأهلية قاصدا الحد من إلقاء تبعات عليه خلال التقاضي محاولا تجنب دفع 3.8 مليار دولار تعويضا
وهذه التعويضات جزء فحسب من المبلغ الذى حكم به قاض اتحادى لمئات المدعين الذين أقاموا عددا من الدعاوى فى إطار التقاضى بشأن التفجيرين والذى بدأ في عام 2001.

ووقع تفجيرا السفارتين الأمريكيتين بنيروبي ودار السلام في السابع من أغسطس عام 1998 وأوقعا 224 قتيلا وكان أول هجوم ضخم ينفذه تنظيم القاعدة.


التعليقات