كيف استغل «عاطل» بحلوان الأطفال لتأسيس أمبراطوريته الاقتصادية؟

جدد قاضى المعارضات بحلوان، حبس عاطل، 15 يوما على ذمة التحقيق، بتهمة استقطاب الأطفال واستغلالهم فى أعمال التسول بعد الاعتداء عليهم.
وكانت معلومات وتحريات إدارة رعاية الأحداث بمديرية أمن القاهرة، قد أكدت قيام عاطل مقيم بدائرة قسم شرطة حلوان، سبق اتهامه فى قضيتين آخرهما "تسول" بإستقطاب الصبية الأحداث واستغلالهم فى أعمال التسول مما يعد ذلك جريمة الإتجار بالبشر بالمخالفة للقانون.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبطه أثناء تواجده بدائرة قسم شرطة الأزبكية وبحوزته (سلاح أبيض "شفرة موس" وبصحبته (3) أطفال أحدهم "مصاب بسحجات بأماكن متفرقة" وبسؤال المجنى عليهم أقروا بقيام المتهم بإستغلالهم فى أعمال التسول وإجبارهم على عدم العودة لذويهم، وأضافوا بقيامه بالإعتداء عليهم مستخدماً السلاح الأبيض المضبوط بحوزته، وقرر الطفل المصاب بقيام المتهم بإحداث إصابته، وبمواجهة المتهم بالتحريات والمعلومات وأقوال المجنى عليهم أيدها واعترف بإرتكاب الواقعة، تم إتخاذ الإجراءات القانونية.


التعليقات