إطلاق الجيل القادم من ملابس العمل المصممة للتغلب على الظروف المناخية القاسية

أعلنت الهلال للمشاريع الابتكارية، اليوم عن إطلاق "شمال" – المتخصصة في ابتكار وتصنيع الجيل القادم من الملابس المصممة خصيصاً لتلبية متطلبات العمل الصناعي.
في سابقة تعد الأولى في العالم من حيث الامتياز في المجال التكنولوجي وريادة الأعمال، تبتكر "شمال" مجموعة من الحلول القائمة على التكنولوجيا المصممة بهدف تحسين سلامة المهنيين الذين يزاولون مهام عملهم في الأماكن الخارجية وفي ظل ظروف مناخية قاسية. ويشار إلى أن مجموعة الملابس الأحدث من نوعها المصممة على نحو لا يؤثر على مستوى الراحة والأداء قد تم طرحها في معرض الخمسة الكبار في دبي.
ويرتكز مبدأ عمل شركة "شمال" على حقيقة مفادها أن السلامة والراحة عنصران لا ينفصلان ولهما نفس المرتبة من حيث الأهمية. كما تولي الشركة مسألة الكفاءة المطورة والراحة أولوية قصوى وتأتي في صميم الامتياز التشغيلي لديها. وهذا بدوره شكل الدافع الرئيسي في الأبحاث والتصاميم ومختلف مراحل تطوير المنتجات في الشركة.
وعندما يتعلق الأمر بملابس العمل، فإن مزايا الراحة لا تشكل بحد ذاتها أولوية، ولكن بالنسبة لشركة "شمال"، ترتبط راحة العمال ارتباطاً وثيقاً بجوانب الانتاجية والكفاءة. إن القوى العاملة التي تحظى بالدعم والتمكين، ستكون بكل تأكيد منتجة وفاعلة، ومن خلال القدرة على دمج أحدث التقنيات المتطورة في مجال صناعة الأقمشة، تمكّنت شركة "شمال" من صناعة الملابس المصممة لضمان سلامة عمال الإنشاءات والبلديات، وغيرهم من الأفراد الذين يعملون في الأماكن الخارجية الذين يتعرضون لدرجات حرارة الصيف المرتفعة في منطقتنا.
من جهته، تحدث سامر شقير، مدير أول الهلال للمشاريع الابتكارية، قائلاً: "إن تركيزنا على تطوير حلول مبتكرة يستمد زخمه من حرصنا على معالجة ومواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية. وما توصلنا إليه اليوم من إنجازات، يأتي تتويجاً لجهودنا المبذولة على مدى سنوات من البحث والتطوير التي أثمرت عن ابتكار حل فاعل وراسخ لواحدة من أكثر التحديات الشائعة التي تواجهها القوى العاملة اليوم في جميع أنحاء العالم."
إن اختيار الملابس المناسبة يشكل عاملاً بالغ الأهمية في تنظيم درجة الحرارة بالنسبة لأولئك الذين يمارسون أعمالاً تتطلب بطبيعتها جهداً جسدياً مرهقاً. وتلبية لمتطلبات العديد من المهنيين، الذين يواجهون ظروفاً مناخية صعبة، فإن هذه الملابس ستوفر لهم الراحة التي يصبون إليها للتخلص من عبء الحرارة المرتفعة وتحميهم من الامراض المرتبطة بأجواء التعرض للحرارة العالية. ومن خلال مساهمتها في تعزيز مستوى الراحة لدى العمال، فإن هذه الملابس ستكون جزءاً لا ينفصل من النهج الشامل المرتكز على سلامة العمال، والذي يشمل التدريب على السلامة ومراقبة الحالة الصحية.
تحظى دولة الإمارات العربية المتحدة بشهرة عالمية واسعة من حيث زخم نمو مشاريع البنية التحتية التي تنجزها بخطى متسارعة. ويشكل دعم وتلبية متطلبات قطاع الإنشاءات والعاملين فيه محط اهتمام رئيسي بالنسبة لشركة "شمال". ومن شأن الحلول التقنية المطورة من قبل "شمال" أن تلعب دوراً في دفع عجلة نمو العديد من القطاعات المتنامية في دولة الإمارات العربية المتحدة، بما في ذلك قطاعي الزراعة وإدارة النفايات.
وبالنسبة للكثيرين الذين يعملون في الأماكن الخارجية، فإن الاستقلاب (بناء وهدم الخلايا الحيوية) المتزايد وكذلك التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة يمثلان مصدر قلق ينذر بالخطر. إن زيادة استهلاك مياه الشرب والمراقبة الذاتية لاتزال تشكل الطرق التقليدية للتأقلم مع تلك الظروف، إلا أنه في إطار سعيها لتعزيز راحة وسلامة العمال، تعمل شركة "شمال" على تطوير وتسخير التقنيات التي من شأنها المساهمة في معالجة تحديات العمل في ظروف الحرارة المرتفعة الذي يشكل مصدر القلق الرئيسي.
واضاف شقير قائلاً، "لقد خضعت الملابس لاختبارات صارمة من خلال عملية شاقة تطلبت إجراء ست مراحل من اختبارات النماذج الأولية في دولة الإمارات العربية المتحدة. ولضمان تحقيق أعلى مستوى من الأداء، تم اختبار جميع عناصر الملابس بما في ذلك الأقمشة والتصاميم. كما اشتمل الاختبار الإضافي على محاكاة شخصيات وهمية وتجارب على أرض الواقع في ظروف صعبة. وأظهرت نتائج الاختبارات انخفاضاً كبيراً في وزن الملابس ومزيداً من سمات الحماية الحرارية المطورة التي تفوق كافة ملابس العمل الأخرى. وتشكل هذه المؤشرات والشهادات المثبتة أكبر دليل على كفاءة وجودة منتجنا."
لقد تمكنت "شمال" من تتويج سنوات من البحث المكثف من خلال طرح هذا المنتج الذي يشمل مجموعة من ملابس العمل متعددة الاستخدامات المصنوعة وفق أحدث تقنيات النسيج المبتكرة من قبل خبراء القطاع. وفي إطار سعيها لضمان تقديم أفضل التصاميم، تم إجراء عملية التقييم بالتعاون مع ائتلاف شركات في دولة الإمارات العربية المتحدة وغيرها من ائتلافات شركات المقاولات الدولية. من ضمن العوامل التي يتم أخذها في الحسبان عند تصنيع الملابس، العزل الحراري والمتانة والراحة. وفيما يتعلق بالمخاوف التقليدية والتي من ضمنها الانكماش والشريط العاكس وخاصية تثبيت الأجهزة فقد تمت معالجتها بالكامل. والنتيجة تحفة هندسية فائقة ذات كفاءة عالية في تنظيم درجة حرارة الجسم.
وخلص شقير إلى القول، "إن الظروف المناخية الصعبة التي نواجهها في دولة الإمارات العربية المتحدة ليست فريدة من نوعها في المنطقة. فهناك اهتمام متزايد على النطاق العالمي بتوفير المزيد من مزايا بيئات العمل الآمنة التي تشمل مجموعة واسعة من التخصصات المهنية، بما في ذلك إدارة النفايات والهندسة. ونحن بدورنا، لانزال نواصل العمل من أجل تقديم مجموعة متكاملة من الحلول والأنظمة الإيكولوجية بما يخدم مصلحة وسلامة العمل في المرتبة الأولى."


التعليقات