«مدبولي» يشدد بأهمية الطاقة النووية كأحد الخيارات الإستراتيجية لتحقيق التنمية المستدامة

عبر الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الإثنين، عن امتنانه لجامعة الدول العربية على المجهود الذي تقدمه من تنسيق لإيجاد مُناخ التعاون المشترك، وتوطيد أواصر الأخوة التي تجمع بلادنا العربية الشقيقة، وهو ما تؤكده مشاركة العديد من مُمثلي الدول العربية في هذا المنتدى.

جاء ذلك خلال افتتاحه المنتدى العربي الخامس حول آفاق توليد الكهرباء وإزالة ملوحة مياه البحر بالطاقة النووية، بحضور الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والدكتور كمال حسن على، الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، وعدد كبير من الوزراء والمسئولين بمصر والدول العربية والأجنبية.

كما تقدم الدكتور مصطفى مدبولي بالشكر لهيئة المحطات النووية ل توليد الكهرباء ، والهيئة العربية للطاقة الذرية، على تنظيم هذا المنتدى الذي يقام على أرض مصر، معرباً، في الوقت نفسه، عن تقديره للوكالة الدولية للطاقة الذرية والهيئات والشركات والمؤسسات الوطنية والدولية على الدعم والمشاركة الفعالة التي تبذلها من أجل تحقيق التكامل بين القطاعات المختلفة؛ في سبيل تحقيق التنمية والنهضة والبناء.

وخلال كلمته بالمنتدى، قال رئيس الوزراء: إن ما ندركه جميعاً هو أهمية التنسيق المستمر والانطلاق من الثوابت التي تجمعنا، والتأكيد دوماً على الاستخدام السلمي للطاقة النووية، وهو ما يتضح جلياً من خلال التمثيل عالي المستوى من قبل مختلف المؤسسات الدولية، مشيراً إلى أن المنتدى يُعد فرصة سانحة للتعبير عن الأهداف التي نصبو إليها جميعاً من دعم توجه الدول العربية نحو التطوير الدائم والاستخدام السلمي للطاقة النووية، وتحقيق التواصل والنقاش بين المختصين والخبراء لدعم متخذي القرار، بشأن تلبية الطلب المتزايد على الكهرباء والمياه المحلاة باستخدام الطاقة النووية ، وهو ما يعبر عن الأهمية التي نُوليها جميعاً للطاقة النووية كأحد الخيارات الإستراتيجية لتحقيق التنمية المستدامة.

وفي ختام كلمته، أعرب رئيس الوزراء عن تمنياته لجميع المشاركين في المنتدى، والمعرض المقام على هامشه، بمزيد من التقدم والرخاء.

كما تفقد الدكتور مصطفى مدبولى المعرض المقام على هامش المنتدى، وأشاد بالمعروضات من إنتاج الشركات الكبرى المشاركة.


موضوعات ذات صله

التعليقات