الهند تطلق صاروخا باليستيا قادرا على حمل رؤوس نووية

أطلقت الهند صاروخا باليستيا قادرا على حمل رؤوس قتالية من الأنواع المختلفة، بما فيها رأس نووي.

وقالت قيادة القوات الاستراتيجية الهندية - لقناة (روسيا اليوم) الإخبارية الليلة - إن الصاروخ (أغني-2) أطلق من منصة متنقلة في ميدان عسكري بجزيرة عبد الكلام قبالة سواحل ولاية أوديشا، وأن الصاروخ أصاب هدفا تدريبيا على بعد ألفي كيلومتر من الميدان في خليج البنغال بدقة عالية.

وشدد العسكريون الهنود على أن الحديث يدور عن أول عملية إطلاق تجريبي للصاروخ من هذا النوع نفذ في فترة مسائية (19:32 بالتوقيت المحلي)، وتمت مراقبتها من متن سفينتين متواجدتين في منطقة سقوط الرأس القتالي في مياه خليج البنغال.

وتملك القوات الاستراتيجية الهندية في الوقت الحالي طيفا من صواريخ "أغني" الباليستية (من "أغني-1" إلى "أغني-4")، التي يتراوح مداها من 700 حتى 3.5 ألف كلم، وهي صواريخ قادرة على حمل الرؤوس النووية.

وتواصل الهند، منذ أبريل 2012، عمليات إطلاق تجريبية ناجحة لصاروخ "أغني-5"، الذي يصل مداه إلى 5.5 ألف كلم. ويتوقع أن يدخل هذا الصاروخ الخدمة في القوات الاستراتيجية الوطنية في مستقبل قريب.


التعليقات