ضمن حملة توعية جديدة اطباء مستشفى المعلمين ينصحون من أجل عيد أضحى بلا مشكلات صحية

أطلق أطباء قسم التغذية العلاجية بمستشفى المعلمين حملة توعية غذائية جديدة ترفع شعار "من اجل عيد أضحى بلا مشكلات صحية للجميع" تستهدف توضيح مخاطر بعض العادات الغذائية المتبعة في أيام العيد على الشخص الصحيح وعلى المرضى الذين يرتبط مرضهم بما يتناولونه من أغذية، كذلك الإجابة على تساؤل عن الطرق الغذائية الافضل للإستفادة الجسم أفضل استفادة من وجبات اللحوم أيام العيد.
حيث اكد أخصائي التغذية بمستشفى المعلمين الدكتور احمد عصام، أن بعض العادات الغذائية المتبعة منذ صبيحة عيد الاضحي، وبخاصة تناول كميات كبيرة من الطعام واللحوم دون أي تفكير في المضاعفات قد تؤثر في توازن عمل الجهاز الهضمي ليس عند المرضى وكبار السن وحسب بل حتى عند الأصحاء والصغار، وانه بالرغم من القيمة الغذائية التى تحملها اللحوم إلا أن زيادة كمياتها مع وجود الدهون تؤدى الى عدم قدرة المعدة والأمعاء الدقيقة على الهضم والامتصاص، الأمر الذي يؤدي إلى تخمر وتعقد محتوياتها.
واوضح أن لتفادى مشاكل سوء الهضم والتسمم الغذائي والإنتفاخ التى تحدث اثناء وبسبب العادات الغذائية أيام العيد من الأفضل أن يتم تناول اللحوم في العيد مطبوخة مع الخضراوات مثل البصل والثوم والجزر، والإكثار من أكل الوجبات المحتوية على ألياف بنسبة كبيرة مثل الحبوب الكاملة والخضار، وشرب الماء وتناول الخبز الأسمر، محذراً من تناول المشروبات الغازية بعد الأكلات الدسمة التي تعمل على إحداث اضطرابات وعصر بالمعدة، والحرص على ممارسة بعض التمارين الرياضية البسيطة وعدم الاكتفاء بالجلوس امام التليفزيون والنوم بعد الأكل.


التعليقات