قصة قرية بسلوفينيا تقدم ألبان طازجة للسائحين خلال الصيف

تعد سلوفينيا أحد أكثر الدول جمالاً على الأرض لاحتضانها عدة مواقع مدهشة تشابه تلك التي في القصص الخيالية. قرية فيليكا بلانينا هي واحدة من هذه المواقع، فالقرية المحاطة بالتلال الخضراء و تمثل كنز مخفي في جبال الآلب (كامنيك). كما أن المناظر الطبيعية البديعة هي السبب الرئيسي لرغبة العرب في زيارة القرية. تتميز الهضبة بمستوطنة فريدة من الرعاة وأحد أفضل مناطق الجذب التي يجب زيارتها خلال هذا الصيف في سلوفينيا.

و هناك حوالي 200 كوخ على الهضبة منها 63 تشكل مستوطنة الرعاة. و من منتصف يونيو وحتى منتصف سبتمبر، يجلب الرعاة حوالي 380 بقرة ويتحول المكان إلى مستوطنة جبلية حية على جبال الآلب مما يعطي الزوار الخليجيين نبذة عن الحياة الأوروبية القديمة. وعلاوة على ذلك فإن جميع منتجات الألبان الطازجة يمكن تذوقها مباشرة في المستوطنة.

تعد فيليكا بلانينا هي الوجهة الأنسب لمن يريد الاستمتاع بتجربة الحياة البسيطة والمميزة مع الرعاة في أجواء طبيعية مذهلة تأخذ الأنفاس. يوفر المكان العديد من إمكانيات المشي لمسافات طويلة وركوب الدراجات في الجبال ، و لمن يحب الهدوء و السكينة يمكنه الجلوس فقط في العشب مع التمتع بالمناظر الرائعة التي خلقتها الهندسة المعمارية الجبلية الفريدة و مشاهدة جبال الآلب كامنيك سافينيا الخلابة كخلفية.

ولمن يريد المكوث في القرية مدة أطول يمكن المبيت في مسكن مميز يدمج بين بساطة الهندسة الجبلية ورخاء العصر الحالي. الأكواخ من الخارج تشابه تلك التي يقطنها الرعاة، ولكنها من الداخل مجهزة لتلبية احتياجات السياح بفخامة و خاصة لمن يصطحبون أطفالهم أيضاً. كما أن الأكواخ مجهزة بالكهرباء والمياه وتتضمن مطبخ مجهز وغرف نوم مجهزة بالكامل للنوم و الراحة.


التعليقات