المسماري يكشف أسرار تفجيرات بنغازي

أعلن المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري خلال مؤتمر صحفى اليوم الخميس تفاصيل الهجوم الذي استهدف جنازة اللواء خليفة المسماري في مدينة بنغازي شرقي ليبيا مشيرا إلى أنه كان أحد المشاركين في الجنازة وقت الهجوم الذي وقع في مقبرة الهواري واستهدف قيادات في القوات الخاصة الليبية بمدينة بنغازي لأن اللواء خليفة كان أحد مؤسسي القوات الخاصة الليبية.

وأكدّ المسماري أن الهجوم كان مدروسًا بشكل جيد وهدفَ لإحداث خسائر بشرية كبيرة خاصة عند محاولة خروج المشيعين من المقبرة حيث وقعت ثلاثة تفجيرات خلال 5 دقائق.و أسفر الهجوم عن مقتل 3 أشخاص أحدهم مدني وعسكريان اثنان، فضلًا عن إصابة 21 شخصا مؤكدًا أن تلك التفجيرات لم تسفر عن مقتل أو إصابة أي من القيادات العسكرية التي كانت متواجدة في الجنازة.

وأكد المسمارى أن هذا العمل الإرهابي يتحمل مسؤوليته جماعة الإخوان، وبقايا تنظيمي القاعدة وداعش، وما يعرف بحكومة فايز السراج التي تدفع لهؤلاء الأموال الطائلة. كما حمّل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشخصه مسؤولية الهجوم متابعًا: «تركيا وأردوغان شخصيًّا وحزبه يتحملون مسؤولية الهجوم بسبب دعمه للإرهابيين».


موضوعات ذات صله

التعليقات