لهذا السبب .. فتاة تفقد ذاكرتها يومياً

قام عدد من مستخدمى موقع التواصل الاجتماعى "الفيس بوك"، بمشاركة مجموعة من الصور فيما بينهم يظهر فيها، لقتاة تدعى كيتلين ليتل بالغة من الغمر «16 عاماً»، وهي طالبة في مدرسة جنوب شرق جيلفورد الثانوية في جرينزبورو، بولاية نورث كارولينا، تعانى من ارتجاج في المخ نجم عن حادث سيارة وتسبب لها بشكل نادر من فقدان الذاكرة.

كما أنها تعانى من محو ذكرياتها القصيرة المدى كل ليلة، وتستيقظ كل صباح معتقدة بأنها لا تزال في شهر أكتوبر من عام 2017.

ويرج ذلك إلى يوم 12 أكتوبر2017، حينما تعرضت كيتلين لحادث سيارة تسبب بإصابتها بارتجاج في الدماغ، وظن الأطباء في بداية الأمر بأنه ارتجاج حاد ستزول نتائجه مع مرور الوقت.

غير أن حالة كيتلين لم تتحسن منذ ذلك الحين وبات يتعين على والديها إيقاظها بلطف كل صباح وإخبارها بما حدث لها.

كما أنها واجهت صعوبات في التعلم طوال الفترة الماضية، لأن ذاكرتها لا تستطيع الاحتفاظ بجميع المعلومات التي تتعلمها في المدرسة كل يوم، وعلى الرغم من المحاولات المستمرة لعلاجها، عجز الأطباء حتى الآن عن إيجاد أي حل لحالتها.


التعليقات