الولايات المتحدة الأمريكية تعلن دعمها مبادرات الإصلاح التعليمي بمصر

استمرارًا للدعم المستمر للقطاع التعليمي في مصر ، أعلنت السفارة الأمريكية بالشراكة مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي و AMIDEAST - عن قدوم وفد من كبار مديري الجامعات من الولايات المتحدة إلى مصر هذا الأسبوع، وأكدت السفارة في بيان لها أن الجامعات الأمريكية على تواصل مع جهود الوزارة لتعزيز إنشاء فروع دولية في مصر، وهو جزء لا يتجزأ من مبادرات الإصلاح التعليمي التي تقوم بها الحكومة المصرية.

وستلتقي وفود من جامعات أمريكية مختارة مع مسؤولين من الحكومة والجامعات المصرية من القطاعين العام والخاص خلال برنامجهم الذي يستمر أسبوعًا، وذلك لاستكشاف مشهد التعليم العالي في مصر ومناقشة العديد من فرص الشراكة.

وستكون الجولة الجامعية حافزًا للشراكات الدولية بين مصر والولايات المتحدة في المجالين الأكاديمي والبحثي ، مما يوفر فرصة تواصل قيّمة للجامعات المهتمة بالأمر ويعزز الحوار مع الأطراف الرئيسية في مجال التعليم العالي في مصر. وسيتوج البرنامج بعقد قمة حول الشراكات في التعليم العالي والمقررعقدها يوم الخميس 18 أبريل.


التعليقات