عاجل ..سامح شكرى يحبط مخطط إشعال أزمة بين مصر و السودان

نجح وزير الخارجية سامح شكرى فى احباط مخطط إشعال أزمة بين مصر و السودان حيث اكد أن السودان يين يقيمون في مصر باعتبارها وطنهم الثاني، وأنه لا يوجد أي تمييز أو معاملة سيئة ضدهم، مضيفا أن أي إجراءات تتعلق بمخالفات قانونية يتساوى فيها المصري والسوداني أمام القانون.
وطالب شكري، خلال لقائه عبدالمحمود عبدالحليم، السفير السوداني بالقاهرة، بموافاة وزارة الخارجية بأية حالات تحوم الشكوك حول تعرضها لأية مضايقات أو إجراءات متشددة للتحقق منها على الفور .

وقال المستشار أحمد أبوزيد، المتحدث باسم وزارة الخارجية، إن اللقاء تطرق إلى ما تم تداوله في بعض وسائل الإعلام مؤخرا، حول تعرض بعض السودانيين المقيمين في مصر لمضايقات.

وأكد أبوزيد أن شكري حرص على التأكيد على أن الشعبين المصري والسوداني شعب واحد يعيش في دولتين، وأن أبواب وزارة الخارجية ومكتبه مفتوح في كل وقت لاستقبال سفير السودان والاستماع لأية شواغل لديه، باعتبار أن هذا هو الأسلوب الطبيعي والأمثل للحوار بين الأشقاء.

وأشار المتحدث باسم الخارجية إلى أن السفير السوداني سلَّم شكري رسالتين من نظيره السوداني تتعلقان بتهنئة مصر، لحصولها على عضوية مجلس الأمن، والإعداد للاجتماع الوزاري السداسي لوزراء الخارجية والري بكل من مصر وإثيوبيا والسودان في نوفمبر الجاري.


موضوعات ذات صله

التعليقات